العثماني لا يمكن الاعتماد على التلقيح في مواجهة فيروس كورونا

قال سعد الدين العثماني رئيس الحكومة قبل قليل، خلال مروره بمجلس المستشارين، بأنه لايمكن الإعتماد على التلقيح وحده كإجراء معزول ونهاية مسلسل مواجهة فيروس كورونا.

العثماني الذي يحضر الجلسة العمومية الشهرية المخصصة لرئاسة الحكومة، شدد بكون التلقيح هو فقط حلقة في سلسلة، وياتي في سيرورة مستمرة في التعاطي مع الوباء، معيدا التذكير بالإجراءات الصحية والاجتماعية والاقتصادية والادارية والتي كان لها جميل الاثر.

وأضاف العثماني في حديثه، مؤكداً أن التلقيح حلقة مهمة في محاربة الوباء، ولكنه ليس إجراءا فعالا لوحده، مشيرا بأن الاجراءات المتخذة من طرف السلطات، كان له الأثر في الواقع، مذكرا بالوضعية الوبائية عالميا.

وأشار رئيس الحكومة، بكون السلالة الجديدة لكورونا19، تصيب الشباب، مشيرا لخطوة عمليات فحص الثلاميذ بمجموعة من المؤسسات التعليمية، للكشف عن السلالة الجديدة لكورونا19، مؤكدا بأن المغرب قام بمجهودات كبرى، ونجاحات جماعية وكذلك إخفاقات وصعوبات، معلنا إستخلاص الدروس من مواجهة كورونا التي حيرت العالم.