جريدة “لوموند” الفرنسية تصف حملة التلقيح المغربية بـ”المذهلة”

أشادت جريدة “لوموند” الفرنسية بحملة التلقيح المغربية ضد فيروس كورونا، مشيرة إلى أن أكثر من 4 ملايين من أصل 36 مليون  مغربي تلقوا جرعة واحدة على الأقل، وهو ما يعادل 11 في المئة من السكان، مقارنة بتلقيح 6،4 في المائة من الساكنة في فرنسا.

ووصفت الجريدة الفرنسية الحملة في مقال بعنوان “كوفيد-19.. في المغرب، حملة تلقيح بدون انقطاع”، بأنها تقدمت بوتيرة “مذهلة” منذ انطلاقها نهاية شهر يناير، بعد استقبال المغرب للقاحي “سينوفارم” الصيني و”أسترازينيكا” البريطاني.

وسبق لمنظمة الصحة العالمية أن هنأت المغرب بصفحتها على تويتر، يوم 3 مارس الماضي، مشيرة إلى أن “المغرب من بين الدول العشر الأولى التي أكملت بنجاح تحدي التطعيم ضد كوفيد-19″، وهو ما يعني أنه “الدولة الأكثر تحصينا حتى الآن في أفريقيا”.

يذكر أن  عدد المستفيدين من الجرعة الأولى من لقاح كورونا بلغ أزيد من 4 ملايين و169 ألف  و133 شخصا،  فيما بلغ عدد المستفيدين من الجرعة الثانية مليون و224 ألفا و959 شخصا.

وسجل  المغرب 431 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و681 حالة شفاء، و4 حالات وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية.