البعثة الأممية في ليبيا تعبر عن قلقها من توقف إنتاج النفط

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن قلقها بشأن توقف إنتاج النفط مؤخرا في مرسى الحريقة الليبي، واحتمال أن تكون هناك عمليات إغلاق أخرى وشيكة.

واعتبرت البعثة، في بيان صادر اليوم الخميس، أن استمرار إنتاج النفط والحفاظ على استقلال وحيادية المؤسسة الوطنية للنفط يبقى “ركيزة أساسية وحيوية” للاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي في ليبيا.

ودعا البيان جميع الأطراف إلى “ضمان بقاء المؤسسة الوطنية للنفط مؤسسة مستقلة وتكنوقراطية، تمتلك ما يكفي من الموارد، وأن تضمن تحقيق إدارة شفافة وعادلة للموارد حسب خارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي بغية مكافحة الفساد”.

وشددت البعثة على أن هذا الموضوع بالغ الأهمية للحكومة الليبية، وطالبتها بتحسين تقديم الخدمات الأساسية للشعب الليبي.

وأشار البيان إلى أن هناك العديد من الاحتياجات الملحة التي يتعين تلبيتها لتحسين حياة الليبيين في جميع أنحاء البلاد.

وفي السياق ذاته، قالت السفارة الأميركية في ليبيا إن الولايات المتحدة تشارك قلق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بشأن الإغلاق الأخير لإنتاج النفط في مرسى الحريقة والاضطرابات المحتملة الأخرى.

وأكدت السفارة في تغريدة على تويتر أن الإنتاج المستمر للنفط، بالاعتماد الكامل على الخبرة الفنية الطويلة الأمد وحياد المؤسسة الوطنية للنفط، ظل حجر الأساس الحيوي للاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي في ليبيا.