الرباط تحتضن معرض دولاكروا “رحلة إلى المغرب”

يحتضن متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، من 7 يوليوز إلى 9 أكتوبر 2021، معرض “دولاكروا، ذكريات رحلة إلى المغرب”، الذي يعد الأول من نوعه على صعيد القارة الإفريقية، والعالم العربي.

و قالت المؤسسة الوطنية للمتاحف الإثنين، أن المعرض “يستعيد رحلة الرسام من خلال اللوحات، والرسومات والألوان المائية، ولكن، أيضا، جميع الأدوات، والأزياء، والأسلحة، والآلات الموسيقية، التي جلبها من رحلته، ورافقته، طوال مسيرته الفنية”.

 

وينظم معرض دولاكروا، “ذكريات رحلة إلى المغرب” من طرف المؤسسة الوطنية للمتاحف، و المتحف الوطني أوجين دولاكروا المؤسسة العمومية التابعة لمتحف اللوفر.

 

وذكرت المؤسسة  أن هذا المعرض  سيتيح للمغاربة اكتشاف تاريخ الرسام، وتلك الرحلة، التي تفتح الباب أمام قراءة، واستيعاب هذه الحقبة من تاريخ المغرب على المستويين التاريخي، والدبلوماسي، لاسيما الفني.

 

ويعتبر أوجين دولاكروا رسام فرنسي من رواد المدرسة الرومانسية الفرنسية،له العديد من اللوحات الفنية المحفوظة في متحف اللوفر وغيره.

 

بدأ الرسم في العشرين من عمره،من أشهر لوحاته “الحرية تقود الشعب” التي رسمها عام 1830,ولوحة “سلطان المغرب” التي رسمها عام 1845.