250 تعاونية مغربية تستفيد من دعم مالي تبلغ قيمته 3 مليون دولار أمريكي

انطلق، اليوم الثلاثاء بمراكش، برنامج لدعم التعاونيات على صعيد جهة مراكش آسفي، الذي تبلغ قيمته 3 مليون دولار أمريكي، في إطار شراكة بين الوكالة الأمريكية للتنمية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وذلك لتقديم الدعم المالي للتعاونيات الصغرى التي تضررت من جائحة فيروس كورونا.

 

وتستفيد من هذا البرنامج، 250 جمعية تعاونية صغرى لتطوير أنشطتها من خلال منح لتكوين رأس المال العامل بقيمة 90 ألف درهم  لكل تعاونية.

 

وقال كريم قاسي لحلو والي جهة مراكش آسفي عامل عمالة مراكش، أن هذا المشروع يعد من أهم مجالات التعاون بين الحكومتين الأمريكية والمغربية لتعزيز الإدماج الاجتماعي والاقتصادي للفئات الهشة، والتي تشمل النساء والشباب والأشخاص ذوي الإعاقة.

 

و يهدف  المشروع إلى تقديم الدعم المالي للتعاونيات الصغرى بجهة مراكش للتخفيف من آثار جائحة كوفيد 19 على الساكنة التي توجد في وضعية هشاشة.

 

وتسعى الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية و مؤسسة “كيف دايركتلي”،إلى توسيع هذا البرنامج ليشمل جهات أخرى بالمغرب،ويرتقب أن يصل عدد  المستفيدين  إلى 960 تعاونية.