هل يتهرب وزير الصحة من مناقشة الجدل القائم حول صفقات الصحة بعد غلق ابواب البرلمان؟

اختتم مجلس النواب أمس الخميس، الدورة التشريعية الثانية من السنة التشريعية 2021-2020، دون مناقشة تقرير المهمة الاستطلاعية حول صفقات وزارة الصحة.

وزير الصحة خالد أيت الطالب لم يستجب لكل الدعوات التي وجهتها له لجنة القطاعات الاجتماعية لمناقشة التقرير.

وكان مقررا أن تعقد لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب، في غضون الأسبوع الجاري، اجتماعا لمناقشة التقرير النهائي للمهمة لكن الوزير اعتذر عن الحضور.

وفي السياق ذاته، رد رئيس مجلس النواب على سؤال بخصوص عدم برمجة تقرير المهمة الاستطلاعية لمناقشته داخل اللجنة وفي الجلسة العامة، بالقول: “قمنا بما يجب القيام به”.

جملة من الخروقات القانونية التي ارتكبتها الوزارة كان قد كشف عنها تقرير المهمة الاستطلاعية المؤقتة حول الصفقات التي عقدتها وزارة الصحة، بما في ذلك عدم احترام القوانين المؤطرة للترخيصات المطلوبة لتسجيل الشركات والبضائع على حد سواء، والتمييز السلبي بين الشركات عند معالجة طلبات التسجيل، وعدم احترام قواعد المساواة وتكافؤ الفرص عند إبرام الصفقات.