السلطات الألمانية تجلي مئات الأشخاص بسبب فيضان أحد السدود غرب البلاد

أقدمت السلطات الألمانية على إجلاء مئات السكان في ولاية شمال الراين-وستفاليا نتيجة فيضان مياه سد على نهر رور، وذلك على خلفية الفيضانات التي أودت بحياة 130 شخصا على الأقل.

وأكدت سلطات مدينة فاسنبرغ التابع لمقاطعة كولونيا اليوم السبت أن رجال الإنقاذ أجلوا خلال الليل الماضي نحو 700 من سكان منطقة أوفهوفين، بالإضافة إلى إبلاغ سكان منطقتين أخريين باحتمال إجلائهم أيضا.

وحسب ما كشفت عنه صحيفة “فيلت”، فإن الوضع في المنطقة لا يزال متوثرا صباح اليوم، على الرغم من أن منسوب المياه مستقر.

ويأتي ذلك في وقت ارتفعت فيه حصيلة ضحايا الفيضانات العارمة التي اجتاحت جنوب غربي ألمانيا في وقت سابق من الأسبوع الجاري إلى 133 قتيلا على الأقل.