المغرب الثاني إفريقيا و38 عالميا على مستوى عدد الإصابات بفيروس كورونا

أكد عبد الكريم مزيان بلفقيه، رئيس قسم الأمراض السارية بمديرية علم الأوبئة والأمراض بوزراة الصحة، في تقديمه للحصيلة نصف الشهرية للوضعية الوبائية، على أن تحسن المؤشرات المرتبطة بنسب توالد الحالات والإيجابية، لا يغني عن ملاحظة ازدياد في الحالات الحرجة التي تسببت، مع الأسف، في الرفع من عدد الوفيات.

وأضاف المتحدث ذاته، أنه على المستوى الوطني شهدت الحالات الإيجابية ارتفاعا، الأمر الذي جعل المغرب يحتل المرتبة الثانية إفريقيا والثامنة والثلاثين على المستوى العالمي من ناحية الإصابات.

اترك تعليقا