بعد حوالي 4 أشهر… سفيرة المغرب بإسبانيا تتلقى الضوء الأخضر للعودة إلى مدريد

‏‏ ‏‏‎

بعد حوالي 4 أشهر على عودتها إلى المغرب، جراء استدعائها من طرف الخارجية المغربية للتشاور، بسبب الأزمة التي خلفها استقبال زعيم جبهة البوليساريو بطريقة احتيالية من أجل العلاج، أكدت صحيفة “إلباييس” الإسبانية أن سفيرة المغرب بمدريد تلقت الضوء الأخضر للعودة إلى ممارسة مهامها الديبلوماسية.

وحسب ذات الصحيفة، فإن الخطاب الملكي الأخير شكل إشارة واضحة على نهاية الخلاف الرباط ومدريد، وبالتالي فإن عودة كريمة بنيعيش إلى مكتبها بالسفارة المغربية بمدريد باتت مسألة وقت لاغير.

وتجدر الإشارة أن بنيعيش غادرت مدريد بعدما اصطدمت بشكل مباشر مع وزيرة الخارجية الإسبانية السابقة أرانشا غونزاليس لايا، التي استدعتها بطريقة مخالفة للأعراف المعمول بها ديبلوماسيا.

اترك تعليقا