الجمعية المغربية لعلوم التمريض تعبر مواصلة توطيد العلاقة مع زملائها بالجزائر

‏‏ ‏‏‎

عبرت الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية، أنها ستواصل التعامل مع جمعية الممرضين الجزائريين، بالرغم من كل ما بدر عن النظام الجزائري اتجاه المغرب.

وأعربت الجمعية في بيان لها، الأربعاء، أن ستواصل توطيد العلاقات المهنية والعلمية والانسانية والاخوية والعمل جنبا إلى جنب مع جمعية الممرضين الجزائريين ( SAMA ) في إطار اتحاد جمعيات الممرضين بالمغرب الكبير الذي تم الاعلان عنه والمصادقة عليه سنة 2017 بالشقيقة تونس من طرف اشقائنا بالجزاىر وتونس وموريطانيا.

ودعت الهيئة ذاتها، الأشقاء الليبيين إلى الإلتحاق من أجل خدمة المجال التمريضي على المستوى المغاربي.

اترك تعليقا