توقيف نشطاء دعوا إلى مقاطعة الانتخابات بخنيفرة.

‏‏ ‏‏‎

  نظم بعض النشطاء في صفوف حزب النهج الديموقراطي يوم أمس الإثنين بمدينة خنيفرة حملة لمقاطعة الاستحقاقات الانتخابية المقرر تنظيمها في الثامن من شتنبر الجاري ، و قد تم توقيفهم من قبل المصالح الأمنية لمافي ذلك من تحريض للمواطنين على عدم المشاركة في الانتخبات . و يتعلق الامر بكل من عزيز العقاوي و زندور محمد ، بالاضافة إلى أوفريد سعيد، وناشط آخر.

و يذكر أنه قد سبق للسلطات الأمنية أن منعت أنصار ذات الحزب من تنظيم حملة المقاطعة في مناطق و مدن  أخرى، كما أن مجموعة من النشطاء داخل مواقع التواصل الإجتماعي، أطلقو حملة،  تحمل  وسم “ممصوتينش”  مدعومة  بهاشتاغات  تحث على عدم المشاركة في الانتخابات، من أبرزهم نشطاء في جماعة العدل والإحسان، وحزب النهج الديمقراطي.

اترك تعليقا