الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج يصف انتخبات 8 من شتنبر بالمشرفة.

‏‏ ‏‏‎

ورد على لسان  الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف،في كلمة له خلال استقباله، صباح اليوم الخميس، مجموعة من المنتخبين من أصول مغربية في فرنسا، والذين اعتمدهم المجلس الوطني لحقوق الإنسان كمراقبين مستقلين لانتخابات 8 شتنبر، أن الانتخابات التشريعية والجهوية والجماعية  المغربية، التي كانت يوم أمس الاربعاء الثامن من شتنبر الجاري، أعطت صورة مشرفة للمملكة في العالم.

و أضاف بوصوف أن الأجواء التي تمت فيها الانتخابات عكست الاختيار الديموقراطي الذي سلكه المغرب، كما نوه أيضا بحضور منتخبين من أصل مغربي لمراقبة الانتخابات إضافة الى مراقبين مستقلين دوليين، مما أضفى مصداقية وشفافية على الانتخابات وأعطى للمغرب صورة مشرفة في العالم.
و أشار الأمين العام أيضا إلى ضعفا في اهتمام الأحزاب السياسية في برامجها بقضايا الجالية المغربية بالخارج مقارنة مع ما كان عليه الوضع في الانتخابات السابقة، بحيث غاب كل الاهتمام بهذه الفئة في برامج أغلب الأحزاب الكبرى، حسب قوله.

اترك تعليقا