أخنوش يستقبل لشكر من أجل التشاور حول التشكيل الحكومي الجديد.

‏‏ ‏‏‎

استقبل رئيس الحكومة عزيز أخنوش ادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بمقر التجمع الوطني للأحرار بمدينة الرباط صباح يومه الاثنين ,وجاء ادريس لشكر مرفوقا بالقيادي الاشتراكي الحبيب المالكي.

 

وأفاد الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ادريس لشكر، إن اللقاء الذي جمعه بعزيز أخنوش رئيس الحكومة المعين كانت عبارة عن مشاورات تمهيدية.

 

وأضاف ادريس لشكر في تصريح للصحافة، عقب اللقاء الذي جمعه بعزيز أخنوش “بناء على دعوة من رئيس الحكومة جئنا لتهنئته بالثقة الملكية وكانت مناسبة لتهنئته كذلك لكسب الرهان واحتلال المرتبة الأولى.”

 

وتابع “جئنا لنساعد على العمل بالشكل الحداثي الذي يتطلبه العمل الحزبي وكانت مشاورات حاولنا من خلالها إعطاء تصورنا للأوضاع دولياً و وطنياً وحاولنا تسليط الضوء على ما هو مطروح في الساحة، وكانت مناسبة لنؤكد لرئيس الحكومة عزيز أخنوش مابذلناه معا تحت التوجيهات الملكية السامية، وأننا مستعدون لبذل المزيد والعطاء من أجل إنجاح المشروع التنموي الجديد لبلادنا”٠

 

وتجدر الإشارة إلى أن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية حصل على 35 مقعداً برلمانيا خلال انتخابات 8 شتنبر ، محتلا بذلك الرتبة الرابعة بعد كل من حزب” الاستقلال، الأصالة والمعاصرة، التجمع الوطني للأحرار “.

اترك تعليقا