جمهورية مالي تدين الهجوم على السائقين المغاربة وتفتح تحقيق في ملابسات الحادث

‏‏ ‏‏‎

أدانت جمهورية مالي الهجوم الذي شنه مسلحون مجهولون،السبت، على قافلة تجارية مغربية في بلدة ديديني، والذي تسبب في قتل مواطنان مغربيان وخلف مصابين

وقال بلاغ  لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المالي، عبدلاي ديوب، أنه “أدان بشدة نيابة عن الرئيس الانتقالي ، رئيس الدولة العقيد عاصمي غويتا والحكومة، الهجوم الجبان والهمجي الذي ارتكبه مسلحون مجهولون ، في 11 شتنبر 2021 ضد قافلة تجارية مغربية بجماعة ديديني بمنطقة كايس وتسبب في خسائر في الأرواح بينهم مواطنان مغربيان وجرحى

وأضاف الوزير أن السلطات المالية ،اتخدت جميع الإجراءات المناسبة،وأنه“أعرب عن التزام” السلطات المالية بالعثور على الجناة وتقديمهم للعدالة

يشار أن وزيرة الصحة المالية، زارت الإثنين رفقة سفير المغرب السائق المغربي الذي يرقد بإحدى المصحات ببماكو، إثر إصابته بجروح في الاعتداء الذي استهدف السبت  الماضي، سائقين مغاربة مما خلف مقتل اثنين منهم

اترك تعليقا