الرئيس التونسي: سنضع قانونا انتخابيا جديدا وسنمر للأحكام الانتقالية

‏‏ ‏‏‎

قال الرئيس التونسي قيس سعيد إنه “سيتم المرور للأحكام الانتقالية، ووضع قانون انتخابي جديد خلال فترة التدابير الاستثنائية”، دون أن يحدد سقفا زمنيا لذلك.

وأكد سعيد، في كلمة ألقاها مساء اليوم من محافظة سيدي بوزيد، مهد الثورة التونسية، أن “التدابير الاستثنائية ستتواصل خلال المرحلة المقبلة”، لافتا إلى أنه سيتم وضع قانون انتخابي جديد “سيمكن من أن يكون للنائب المنتخب مسؤولا أمام ناخبيه”.

وأضاف سعيد أنه “سيتم تكليف رئيس حكومة جديد حسب الأحكام الانتقالية التي تستجيب لإرادة الشعب”.

قال الرئيس التونسي قيس سعيد إنه “سيتم المرور للأحكام الانتقالية، ووضع قانون انتخابي جديد خلال فترة التدابير الاستثنائية”، دون أن يحدد سقفا زمنيا لذلك.

وأكد سعيد، في كلمة ألقاها مساء اليوم من محافظة سيدي بوزيد، مهد الثورة التونسية، أن “التدابير الاستثنائية ستتواصل خلال المرحلة المقبلة”، لافتا إلى أنه سيتم وضع قانون انتخابي جديد “سيمكن من أن يكون للنائب المنتخب مسؤولا أمام ناخبيه”.

وأضاف سعيد أنه “سيتم تكليف رئيس حكومة جديد حسب الأحكام الانتقالية التي تستجيب لإرادة الشعب”.

كما تعهد سعيد بعدم المس بالحريات قائلا “إن الأحكام المتعلقة بالحقوق والحريات التي نص عليها الدستور ستبقى سارية المفعول ولن يقدر أحد على افتكاك حريتكم”.

وتصاعدت مؤخرا الانتقادات الموجهة للرئيس سعيد بسبب التأخر في الإعلان عن تشكيل حكومة وخارطة طريق واضحة،إضافة إلى تنامي المخاوف من تراجع منسوب الحريات.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

 

اترك تعليقا