“درع الشواطئ” مناورة جديدة عسكرية بحرية للجيش الموريتاني

‏‏ ‏‏‎

أعلن الجيش الموريتاني عن إجراء مناورة عسكرية في السواحل البحرية يومي 23 و24 سبتمبر الجاري تحت اسم “درع الشواطئ”.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الموريتانية – نُشر على صفحتها في فيسبوك – فإن مناورة “درع الشواطئ” تهدف إلى “إعداد وتدريب القوات البحرية والجوية على التعاون في مواجهة الإرهاب في البحر، وتعزيز القدرات العملياتية للبحرية الوطنية وسلاح الطيران في مجال الأمن والسلامة البحرية وتأمين الموانئ والواجهة البحرية، بالإضافة إلى تنمية التعاون العملياتي بين السلاحين”.

بالإضافة إلى ذلك، تسعى التدريبات التي ستنطلق غدا الخميس، إلى “اكتساب القدرة على تأمين واستغلال الثروات البحرية، وضمان الوفاء بالتزامات موريتانيا تجاه الشركاء الدوليين”.

وختم البيان بأن “طائرات مقاتلة وحوامات وطائرات مراقبة، ستشارك في هذه المناورة، بالإضافة إلى سفن حربية وزوارق قتالية ووحدات من مشاة البحرية ومشاة الطيران”.

وتعود آخر مناورات للجيش الموريتاني إلى شهر يوليو الماضي، أجراها مع البحرية السنغالية، في المياه الإقليمية المشتركة للبلدين، وفق بيان سابق لوزارة الدفاع الموريتانية.

اترك تعليقا