الجزائر تتمادى في استفزاز المغرب وتؤشر لطائراتها باستعمال المجال الجوي للمملكة

‏‏ ‏‏‎

بعد القرار الأحادي الجانب الذي أصدرته الجزائر الأربعاء الماضي، و القاضي بإغلاق مجالها الجوي في وجه جميع الطائرات المدنية والعسكرية المغربية، لازالت الجارة الشرقية تستفز المملكة بكل الطرق المتاحة.

وفي جولة بسيطة على موقع تتبع الطيران “فلايت رادار” ، يتضح جليا، أن طائرة تابعة للخطوط الجزائرية، تربط تندوف بوهران عبرت في تحدي صارخ أمس الجمعة المجال الجوي المغربي، مع أنه كان بامكانها وبسهولة، أن تجتنب الأجواء المغربية إلا أنها ارتأت غير ذلك مفضلة المرور فوق مدينة فكيك.

وتسائل الكثيرون و بإستغراب، عن هدف حكام الجزائر من الاستفزازات المتكررة تجاه المملكة، حيث تسمح الجزائر لنفسها أن تستعمل الاجواء المغربية، فيما تمنع أجوائها على الطائرات المغربية.

اترك تعليقا