مُدون: إضطرابات نفسية تقود الإرهابي “محمد حاجب” للتفوه بالأكاذيب

‏‏ ‏‏‎

رد مدون المغربي المقلب “بالمغربي الصديق”، على تدوينة المعتقل الإرهابي السابق الهارب إلى ألمانيا “محمد حاجب”. الذي حمل فيها “مسؤولية منعه من النشر على موقع فيسبوك لعبد اللطيف الحموشي. المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني ومديرية مراقبة التراب الوطني”.

وأوضح الصديق، ضمن فيديو نشره عبر صفحته الرسمية على فيسبوك. أن كلام الإرهابي “حاجب” يفضح مستواه وجهله بالأمور التقنية لسياسة فايسبوك. ولاسيما أن هذا الأخير يستعمل كلمات تحريضية للعنف ضد مواطنين وموسؤولين مغاربة مما جعل إدارة موقع فايسبوك توقف خدمة التدوين لديه.

وتساءل المدون الصديق، عن علاقة الحموشي بموقع فايسبوك وموقع يوتيوب، معتبراً حديث الإهاربي “حاجب” ينم عن خلل عقلي ونفسي، والتفوه بمعلومات لا علاقة لها بالواقع، مضيفاً في السياق نفسه، أنه في حال عدم نجاح أم “حاجب” التي شاركت كمرشحة بانتخابات دائرة تيفلت، “هل كان سيتهم الحموشي مجدداً ؟”.

وتابع المدون، إبراز العديد من التناقضات التي أظهرت المعتقل الإرهابي السابق “يتحدث من منطلق إضطراب نفسي” يعيشه مؤخرا. بعدما تخلى عنه أصدقاءه الذين كانوا يدعمونه من الصين وكندا وغيرها من الدول التي تضم مطلوبين لدى العدالة المغربية.

اترك تعليقا