فضيحة تهز فرنسا بعد تلقي العشرات لـ “لقاح كورونا” منتهي الصلاحية

‏‏ ‏‏‎

أفادت إذاعة “France Bleu” بأن نحو 260 فرنسيا في منطقة أوفيرن-رونا-الألب تلقوا جرعات من لقاح “فايزر” المضادة لفيروس كورونا، منتهية الصلاحية.

وأفادت الدائرة الإقليمية لوزارة صحة المنطقة بأن هذه الدفعة من اللقاحات التي تم تجميدها في 6 غشت الماضي كانت قد استخدمت للتطعيم ضد كورونا في الفترة ما بين 7 و21 سبتمبر الجاري، بالرغم من أن فترة صلاحيتها انتهت في 5 سبتمبر.

وأشارت الإذاعة إلى أن قائمة الأشخاص الملقحين باللقاح المنتهي الصلاحية تضم نحو 100 طالب من 7 كليات من دائرة لوارا.

من جانبها أعلنت الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية عن غياب أي أخطار مكتشفة بالنسبة للناس الذين تلقوا هذه الدفعة من اللقاح، لكن فعاليتها ليست مؤكدة أيضا. وبهذا الصدد أوصت السلطات الصحية المحلية لهؤلاء الناس بإجراء التطعيم مجددا ضد كورونا.

وذكرت الإذاعة أن الدائرة الإقليمية لوزارة صحة المنطقة اعترفت بـ “الخطأ الجماعي للخبراء”.

وتدل معلومات الوكالة الصحية الفرنسية على أن إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في فرنسا منذ بداية الجائحة يتجاوز 7 ملايين إصابة، فيما توفي منه أكثر من 116 ألف شخص. وانطلقت حملة التطعيم ضد كورونا في فرنسا في نهاية عام 2020. وحتى الآن تلقى أكثر من 50 مليون فرنسي جرعة واحدة من لقاح كورونا على الأقل.

اترك تعليقا