ماكرون : مالي بدون فرنسا ستكون بأيدي “الإرهابيين”

‏‏ ‏‏‎

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن مالي “بدون فرنسا ستكون في أيدي الإرهابيين”، مؤكدا التزام باريس بشأن “محاربة الإرهاب ومن أجل الأمن”، مضيفا: “نحن هنا لأن دولة مالي طلبت ذلك”.

ووصف ماكرون ردا على سؤال لإذاعة فرنسا الدولية، على هامش حفل عشاء ختامي “لموسم إفريقيا 2020″ بقصر الإيليزيه، اتهام الحكومة المالية لفرنسا ب”التخلي عنها في منتصف الطريق” ب”العار”، معبرا عن “الصدمة” تجاه ذلك.

واعتبر ماكرون تصريح رئيس الوزراء المالي أمام الأمم المتحدة بأنه “مهين وليس مقبولا ولا يشرف من ليست حكومة حتى” حيث إنها نتاج “انقلابيين”.

وأشار ماكرون إلى أنه يعلم أن الماليين “لا يرون بذلك”، مشددا على أن “شرعية الحكومة الحالية الناتجة عن انقلابين منذ عام 2020 باطلة ديمقراطيا “.

اترك تعليقا