حريق يأتي على جسر يعود إلى القرن الـ19 في روما

‏‏ ‏‏‎

تعرض جسر يزيد عمره عن 150 عاما في العاصمة الإيطالية روما لأضرار هائلة وانهار جزئي، بسبب حريق التهمه السبت.

وأكدت مصادر إعلامية أن الحريق اندلع في ساعة متأخرة من يوم السبت في جسر الصناعة المعروف بالجسر الحديدي الذي يربط بين ضفتي نهر التيبر، وأنشئ عام 1862، ويعد من رموز العاصمة الإيطالية.

وتمكنت فرق الإطفاء من السيطرة على الحريق في غضون نحو ساعة من تدخلها، لكن الجسر تعرض لأضرار هائلة وانهارت أجزاء منه في النهر.

وأعلنت السلطات عن عدم وقوع إصابات بشرية جراء الحادث، غير أن الحريق أسفر عن قطع خطوط الكهرباء وأنابيب الغاز.

وأشارت المصادر الإعلامية إلى أن رجال الإطفاء اكتشفوا تحت الجسر أربعة مخيمات وفيها أسطوانات غاز استخدمت لطبخ الطعام، ومن المرجح أن الحريق بدأ هناك.

وزارت عمدة روما، فيرجينيا رادجي، موقع الحادث بغية تفقد الدمار الذي لحق بالجسر التاريخي، وقالت إنه “من المفجع رؤية جزء من التاريخ يتحول إلى ذلك”.

بدوره، صرح المتحدث باسم إدارة الإطفاء، فرانشيسكو نوتارو، بأنه من السابق لأوانه الحديث عن الفترة المطلوبة لمعالجة الأضرار وإعادة افتتاح الجسر.

اترك تعليقا