“فورين بوليسي” : الجزائر بحاجة لتحرير ثان من حكامها المستبدين والمسنين

‏‏ ‏‏‎

نشرت مجلة “فورِين بوليسِي” مقالا تحت عنوان “الجزائر بحاجة لتحرير ثان”، للصحافي والكاتب فرنسيسكو سيرانو، قال فيه إن الجزائر بحاجة لتحرير ثان من حكامها المستبدين المسنين.

وانتقد مقال فورِين بوليسِي الوضع في الجزائر حيث لم يستطع الحكام الجدد للبلاد إعطاء مظهر الاستقرار الذي اعتمدوا عليه في العقود الماضية لتقديم صورة عن حكم قوي.

ويؤكد الكاتب أنه منذ عام 2019 رفض معظمُ الجزائريين المشاركة في الانتخابات التشريعية والرئاسية والاستفتاء، ورفضوا منح النظام الجزائري الشرعية.

ولعدم قدرته على فرض شخص مدني ليكون واجهة ً للحكم من وراء الستار، وجد الجيشُ لعبة أخرى وهي تحميل قوى خارجية مسؤولية مؤامرة لزعزعة استقرار البلد.

اترك تعليقا